التفاصيل

نوع الحكم :: مرافعات

رقم الحكم ::35/المطالبة بالتعويض/2007

تاريخ اصدار الحكم ::22/1/2007

جهة الاصدار::رئاسة محكمة استئناف بغداد- الرصافة الاتحادية/الهيئة التمييزية.

مبدء الحكم

إقامة الدعوى للمطالبة بالتعويض استناداً لقرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم (1198) لسنة 1977 المعدل على الورثة إضافة للتركة صحيح لأن أساس المطالبة هو التعهد الذي أبرمه المدعي مع مورث المدعى عليهم وهو حق شخصي ولا يجوز إلزام الورثة بتسديد مبالغ عن التزامات مورثهم من مالهم الخاص.

نص الحكم

لدى التدقيق والمداولة وجد أن الطعن التمييزي مقدم ضمن المدة القانونية فقرر قبوله شكلاً ولدى عطف النظر على القرار المميز وجد أنه غير صحيح ومخالف للقانون, ذلك أن المميز قد أقام دعواه على المميز عليهم (المدعى عليهم إضافة لتركة مورثهم) للمطالبة بتسديد فرق البدلين للعقار المرقم (377/306) بتاويين استناداً للقرار (1198) لسنة 1977 وإن محكمة الموضوع قضت في حكمها المميز برد الدعوى شكلاً لعدم توجه الخصومة لإقامتها على الورثة الناكلين بعد وفاة مورثهم إضافة للتركة باعتبار أن (التعويض عن النكول) جاء عن نكول الوارث نفسه فهو ضامن لتعويض من أصابه ضرر عن فعله بجميع أمواله حتى لو تجاوز مقدار التعويض ما آل إليه من المتوفى, إلى آخر ما ورد بالحكم المذكور. وإن ذلك جاء خلافاً لما استقر عليه قضاء محكمة الاستئناف بصفتها التمييزية إذ أن أساس المطالبة بالتعويض عن الفرق بين قيمة العقار المعينة بالتعهد وقيمته عند النكول هو التعهد الذي إدعى المميز إنه قد أبرمه مع مورث المدعى عليهم وهو حق شخصي ولا يتعلق موضوع الدعوى بطلب تملك العقار لإمكان إقامتها على الورثة بصفتهم الشخصية استناداً للشق الثاني من المادة (5) من قانون المرافعات المدنية ولا يجوز إلزام الورثة بتسديد مبالغ عن التزامات مورثهم أكثر مما آل إليهم من التركة إذ لا ينتقل إلى الورثة إلا الصافي من التركة بعد سداد الديون وعليه فإن إقامة دعوى المطالبة بالتعويض استناداً للقرار أعلاه على الورثة إضافة للتركة صحيح وكان على محكمة البداءة الاستمرار بنظر الدعوى وأن تجري تحقيقاتها وتصدر حكمها على ضوء ما يتراءى لها ولما كانت قد خالفت ذلك مما أخل حكمها المميز لذا قرر نقضه وإعادة الدعوى إليها لإتباع ما تقدم على أن يبقى رسم التمييز تابعاً للنتيجة وصدر القرار بالاتفاق في 3/محرم/1428هـ الموافق 22/1/2007م.