التفاصيل

نوع الحكم :: مرافعات

رقم الحكم ::92//2015

تاريخ اصدار الحكم ::2/7/2015

جهة الاصدار::
رئاسة محكمة استئناف ميسان الاتحادية بـصفـتـهـا الـتـمييزيـة                                                                         

مبدء الحكم

 ينبغي توجيهه إلى من كان خصماً للمميز في الدعوى التي صدر فيها الحكم المطعون فيه ، فاذا وجه وجه المميز الطعن التمييزي الى قرار محكمة البداءة دون الخصم فيكون الطعن واجب الرد شكلاً

نص الحكم

لدى التدقيق والمداولة وجد أن الطعن التمييزي فاقد (لبعض شروطه) الشكلية المنصوص عليها بالفقرة (2) من المادة (205) من قانون المرافعات المدنية التي تنص (يجب أن تشتمل العريضة على أسماء الخصوم وشهرتهم ومحل أقامتهم والمحل الذي يختارهُ لغرض التبليغ وأسم المحكمة التي أصدرت الحكم المميز وتاريخ تبليغ الحكم المذكور مع بيان أوجه مخالفته للقانون .) ذلك أن عريضة الطعن التمييزي قد خلت من ذكر أسم المميز عليه وهو من يوجه أليه الطعن التمييزي وهو المدعى عليه في الذي أوجب القانون توجيه الطعن أليه وحدد (صفتهُ) بأن يوجه الطعن بالتمييز إلى من كان خصماً للمميز في الدعوى التي صدر فيها الحكم المطعون فيه سواء حضرها بنفسه أو بمن يمثلهُ قانوناً أو أتفاقاً فأذا وجه الطعن إلى من لم يكن خصماً في الدعوى حتى صدور الحكم المطعون فيه فالطعن غير مقبول , وكذلك حدد (المصلحة) بأن تكون للمميز عليه مصلحة في الدفاع عن الحكم المطعون فيه , لذا وحيث أن الطعن التمييزي لم يختصم من خصم في النزاع الذي صدر بسببه القرار المطعون فيه تمييزاً ولتعلق ذلك بالخصومة التي هي من النظام العام قرر رد عريضة الطعن التمييزي شكلاً وتحميل المميز رسم التمييز , وصـــدر الــقــرار بــالأتــفــاق فـي 14/رمضان/1436هـ الـمـوافــق2/7/2015م.