التفاصيل
رئاسة محكمة استئناف نينوى بين الماضي والحاضر

رئاسة محكمة استئناف نينوى بين الماضي والحاضر

2022-02-20 17:15:00

بغداد / إعلام القضاء

أعاد مجلس القضاء الأعلى، السبت الموافق ١٩/ ٢/ ٢٠٢٢، افتتاح رئاسة محكمة استئناف نينوى الاتحادية بعد سنوات من تعطل العمل في مبناها التاريخي بسبب الدمار الذي خلفه تنظيم داعش الإرهابي اثناء احتلال المحافظة سنة 2014.

وافتتح السيد رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي الدكتور فائق زيدان المبنى بعد اعادة تأهيله رفقة السادة رئيس الادعاء العام ورئيس هيئة الاشراف القضائي ونخبة من قضاة المحكمة وممثلي الجهات الداعمة لعملية اعادة الاعمار ممثلة بالسفير الالماني في العراق وبرنامج الامم المتحدة الانمائي UNDP ، معيدا إلى الأذهان ذكرى افتتاحها أول مرة عام ١٩٤٨ من قبل الوصي عبد الإله.

وبذلك ينهض القضاء مرة أخرى عبر المبنى التاريخي لرئاسة محكمة استئناف نينوى بحلتة الجديدة، محافظا على هيئته العمرانية ذات القيمة والمكانة التاريخية، بعد ما يقرب من 75 عاماً عندما استقبل أهالي الموصل في حينها الوصي عبد الإله ليدشنه للمرة الأولى ليكون رمزاً وداراً للقضاء في المحافظة نهاية أربعينيات القرن الماضي.

للاطلاع على الفديو اضغط هنــا