التفاصيل
الإكراه في الجريمة

الإكراه في الجريمة

القاضي عماد عبدالله

2022-09-22 08:10:00

إن كلمة الإكراه تعني لغة؛ القهر والإجبار وتحتوي في مضمونها على اعدام ارادة المجنى عليه او اضعاف او شل مقاومته ولو لفترة قصيرة وبما ان الارادة لا تتوافر الا في شخص الانسان فيتطلب الاكراه الاتيان باي تصرف من شأنه اخضاع ارادة المجنى عليه الى ارادة الجاني وعلى ذلك اعمال العنف التي تقع على الحيوانات كجزء من تنفيذ جريمة السرقة او كسر باب لغرض السرقة لا يعتبر اكراها ولا يشترط ان يقع الاكراه على مالك الشيء المختلس او على حائزه بل يكفي حصوله ضد اي شخص قاوم وقوع الجريمة. وعلى ذلك فان الجريمة تعتبر سرقة باكراه اذا ضرب السارق من اعترضه وقت خروجه بالشيء المسروق وذلك لان الاكراه مرتبط بواقعة السرقة وقد ورد في المادة 442 من قانون العقوبات العراقي ( ويعتبر الاكراه او التهديد متحققا ولو ارتكبه الفاعل بعد ارتكاب السرقة بقصد الاحتفاظ بالمسروق او الفرار به ويتطلب الإكراه المادي وقوع عمل من أعمال العنف والقسوة على جسم الإنسان ولما لم يحدد المشرع الوسائل او السبل المستعملة في الاكراه فان اي فعل يستهدف شل الارادة او اخضاعها الى رغبات الجاني يدخل في باب الاكراه وقد قضت محكمة النقض المصرية بان اعطاء مواد مخدرة للمجنى عليه يعتبر من الامور القسرية التي تعطل وتشل مقاومة المجنى عليه وذلك للوصول الى السرقة لذلك فان اعطاء المجنى عليه مادة مخدرة يجعل الجريمة سرقة بالإكراه.

 ويتضح ان الاكراه المادي مهما كانت صورته او درجة جسامته يترتب عليه ظرف الاكراه المشدد للعقوبة المنصوص عليه في مختلف النصوص العقابية كما ان الاكراه المعنوي لا يقل تأثيره عن الاكراه المادي مثال على ذلك التهديد باستعمال السلاح حيث ان من شأن ذلك اضعاف مقاومة المجنى عليه او اي شخص اخر يأتي لمساعدة المجنى عليه او القبض على الجاني والى ذلك اشارت المادة 421 من قانون العقوبات العراقي حيث جعلت التهديد باستعمال السلاح ظرفا مرادفا للاكراه وان التهديد باستعمال السلاح يجب ان يتحقق بواقع الحال ظهور استعداد الجاني لاستعماله فعلا اما مجرد حمل السلاح ظاهر او مخبأ فانه لايفيد معنى الاكراه ولذلك نجد ان المادة 441 من قانون العقوبات العراقي قد فرقت بين تفسيرين مختلفين بين الاكراه المجرد وبين حمل السلاح ظاهرا او مخبأ وهكذا فان الاكراه يشكل ظرفا مشددا خاصا للعديد من الجرائم وهو من اشد الظروف المشددة للعقوبة واكثرها خطرا لانه يقترن بالاعتداء على الاموال بالاعتداء على الاسخاص ويخلف في نفس المجنى عليه آثارا سيئة جدا ويكشف عن نزعة اجرامية خطرة لدى الجاني تحمله الى مواجهة المجنى عليه والاعتداء عليه بشكل يسهل للجاني ارتكاب الجريمة لذا فان الاكراه من الظروف المشددة يقتضي معها تشديد العقوبة بحق الجاني كلما اقترنت الجريمة بظرف الاكراه.